من لا يجد الحب كما يشتهي .. فليصنعه على طريقته
من لا يجد الحب كما يشتهي .. فليصنعه على طريقته
(0) تعليقات

د. محمد عثمان الثبيتي - الأحد 17/08/2014

قلبك وحده الذي يصنِع الحب بطرق مختلفة ليبيعه لمن حوله بالمجان فيمنحك نشوة الطيران والتحليق بخفة وسعادة حين تلمس خفقات القلوب وتدفق هدير الحياة فيها..


عقيلة آل حريز قاصة سعودية لها فلسفتها الخاصة في رؤية الأمور وبلورة الأشياء ، بعثت لي نظرية للحُب فأعجبتني كثيراً ؛ لأنها تجاوزت الإطار الضيِّق الذي نتعاطى من خلاله هذه القيمة السامية ؛ فأحببت مشاركتكم لها فتقول :
من لا يجد الحب كما يشتهي فليُصنِّعُه بطريقته وليبيعه على طراز ما يهوى، حتما سيجد مقبلين عليه في زمن شحت فيه المشاعر ، أنا هنا لأبرهن على أن الحب صناعة احترافية لا يتقنها إلا أولئك الذين فاضت قلوبهم به وقدروا رغم الشُّح على العطاء ، امنحوني مساحة من قلوبكم لأحدثكم عن نظريتي هذه فما دامت الروح تمتلئ بالحب وتفيض فيمكنها أن تصنعه بطريقتها وتبيعه على الناس الذين حرموا أنفسهم منه.
قد أبدو بفكرتي هذه كطائرة ورقية مليئة بالحب والحياة تحطني الدهشة في أماكن عدة وتحركني الريح حيث يكثر الدفء فالدفء وقودي للحياة والحب وقد يعترض قائل : أيمكن بيع الحب ؟! متى وكيف !؟ ألا يكفينا شُحه ليبيعه التجار ويستغلوه كسلعة متداولة تفقد قيمتها؟ لكن العمر يمضي بنا ونحن نبحث عن الحب ولا نجده فيمن نُحب، أو نجده شحيحاً وبغير ما نهوى مختلطاً بالمصالح والأهواء والأمزجة، هي وجهة نظر معقولة لكنها ليست كل الحقيقة مطلقاً ، فالحقيقة لها أجزاء عدة ووجوه مختلفة تلتقي في نقطة واحدة، صحيح أن بعض من نُحب ليس على هوانا لكن بالمقابل لنا خيار المواصلة أو أن نموت كمداً ، لذا سنختار صناعة الحب وبيعه لمن حولنا من خلال الاحتواء والمداراة ، فتحت ظلال الحب ترف القلوب وتتجه النفوس لتسكن فالحب منطقة واسعة جداً فوق التباينات السقيمة فقلبك وحده الذي يصنِع الحب بطرق مختلفة ليبيعه لمن حوله بالمجان فيمنحك نشوة الطيران والتحليق بخفة وسعادة حين تلمس خفقات القلوب وتدفق هدير الحياة فيها ، إذ لا شيء في هذا العالم قادر على أن يعوضك الحب أو يستثمره أو يستبدله سوى الحب نفسه ، فإن لم تتلقه فاجتهد لتصنعه لغيرك على طريقة ما تهوى وتتمنى ، إذ سرعان ما يتسرب لروحك وينسكب في فراغات نفسك ، فيُطلقها من أسرها وحزنها وارتباكات الحياة المحيطة بها فيعيد صياغتها من جديد ، ولأنه زمن شح فيه بين الناس، يجب أن نصنعه حتى لا ينتهي معناه بيننا، فيفقد العالم وهج المشاعر.
سيكون صوت الحب قوياً ومسموعاً حين ننطلق فيه بعفويتنا، ولا شيء يجعلنا أكثر خيبة كالصمت عنه، فالله خلق الناس للخير وخلقهم للسعادة والفلاح فسيظل الخير فيهم ماداموا يؤمنون به ويتهادونه بلا ثمن لأولئك الذين حرموا لذته أو فقدوا حِرفية التعامل معه فقتلوا أزهار قلوبهم قهراً حتى احترقت عروشهم ولم يلتفت لهم أحد وسط عتمة الوقت والزمن وتماوجات العمر وترهل أحداثه .
لم يكن الحب مساومة ولا مقايضة ولا استضعافاً أو استعلاء تمارس إنما هو قداسة تنمي الروح وتشبع العقل وتروي القلب إنه محور الاقتراب من اللهفة وتقاسم أوردتها فعلى قدر حبك تتسع الأرض لك فيطهُر العباد من تكلساتهم، ومن خلاله يدركون كم نعم الله عليهم عظيمة أن أوقد قلوبهم معرفته وجعل مشاعرهم تنصب بمباركته ، دعك مما يقولون عن أباطيل الحب وشبهاته السطحية ، الحب شيء آخر مختلف بلمساته الإنسانية ورُقيِّه ، إنه فوق ما يقولون وأكبر مما في نفوسهم .
فاقد الحب يمكنه أن يُصنِّعه ليهديه عن طيب خاطر للمارة سواءً تقاسم معهم الألم والحنين أم تنكر بلباس بائع متجول كبائعة الكبريت التي تجوب شوارع شتوية ممطرة وباردة لتهدي للناس النور والدفء حين كانت ترتجف، فلا أحد يمكنه أن يطرق القلوب بفيض ليهبها الحب بسلاسة كما يفعل الباعة المتجولون ليسوِّقوا للناس بضاعتهم بخفة ورشاقة ويدللوا عليها ولو بمسمى البيع ليقنعوك بها، ولعل دفئاً نقايضه بدفء نستعيض به عن وحشة ما يزيح غبار الحنين عنا ويفتح قلوبنا للتعويض به عما نجد هو الخير. 
صحيفة المدينة
إضافة تعليق
الاسم
الايميل (لن ينشر)
التعليق
الكود الأمني captcha
لا يوجد تعليقات حتي الان
ضد او مع عمليات التجميل

القطيف .. الاستعداد\"على قدم وساق\" لتجهيز \"الماراثون الخيري \"

صحيفة غدير القطيف - انتصار آل تريك _ اللجنة ا

ماراثون الألوان يجسد عنوانه واقعا ضمن اربع فئات مشاركة

صحيفة غدير القطيف _ سامي المرزوق - اللجنة الإعلام

مؤتمر \" مارثون الألوان \" ينطلق غداً في القطيف .

صحيفة غدير القطيف - علي النصر  ينطلق مساء

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  

امرأة تطلب الطلاق لرغبتها في <الجماع >ثلاث مرات يوميًا!

صحيفة غدير القطيف  رفعت زوجة دعوى في محكمة

أم شيماء ولجنتها التطوعية الخيرية

صحيفة غدير القطيف   في ليلة من ليالي الخير

لجنة تراحم تزور مستشفى الظهران العام

صحيفة غدير القطيف  تصوير بندر الش

الظهور الأول للفنانة المعتزلة ( زينب العسكري) و الكشف عن هوية زوجها!-صورة

صحيفة غدير القطيف من بعد غياب و اعتزال سنوات قا

لجين عمران تكشف عن مفاجأة من العيار الثقيل !!!-صور

صحيفة غدير القطيف  كشف الإعلامية لجين عم

تقرير يوم العالمي لليتيم بالقطيف.

صحيفة غدير القطيف  في يوم 19/ 6/ 1453ه ، م

تهنئة من صحيفة غدير القطيف

صحيفة غدير القطيف   تتشرف صحيفة غدير القطيف

إبرة توازن

في هذا الزمن الرديء،، حيث أكثرنا رفاق في جبهة المق

الأستاذ علي الزريع محاضرا لـــ(( انطلاق مهرجان العمل التطوعي الرابع ))

صحيفة غدير القطيف  لكل مجتمع مثقف وواعي له منظم

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  الحس

المهندس آل خيري يمتلك أول متحف بالخليج للدينصورات

صحيفة غدير القطيف - حسن آل ناصر  عندما يقع الإن

زيارات اليوم: 1398
زيارات الأمس: 3456
زيارت الموقع حتي الان: 812411
المتواجدون الان: 2