الأستاذ عباس المعيوف
الأربعاء, 26-08 12:09 صباحاً
المرأة تستاهل صوتك
كاتب وناشط اجتماعي
(0) تعليقات

بدأ هذا الأسبوع قيد الناخبين ضمن البرنامج المعد لانتخابات المجالس البلدية في دورتها الثالثة, ويستمر لمدة 17 يوماً, وكلنا أمل أن يتم اعطاء المرأة فرصه لانتخابها في كافة مناطق المملكة, وأن كانت فرص نجاحها متوقعة في الشرقية والغربية كما يرى بعض المراقبون.

وإذا ما أرادت المرأة الفوز فعليها أن تراهن على أصوات بنات جنسها, ولا تنتظر العون والمدد من الرجال, فمازالت ثقافة العيب والعادات والتقاليد تعشعش في ثقافتنا المحلية بأن المرأة عورة ومكانها في البيت لتلبية رغبات الرجل فقط, استناداً للفهم الخاطئ للنص القرآني (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى)

أعتقد أن مجتمعنا يحتاج إلى إعادة النظرة نحو المرأة,فالمرأة لم تعد كالسابق بل أصبح دورها يلح عليها أن تكون مساهمة ومشاركة في بناء مجتمع واعي مدرك لمعنى الحياة.

مفهوم خاطئ يروج له من قبل العرف الاجتماعي على أن المرأة تابعة للرجل وهو خطأ كبير, المرأة شريكة الرجل في صنع القرار, وهذه الفرصة الثمينة التي منحتها الدولة من حق الانتخاب والترشح خير دليل على الثقة و تحمل المسؤولية.

يكفي في هذه الدورة أن تذهب للصندوق لتضع ورقتها لترى من هو مناسباً, وهذا في حد ذاته خطوة ايجابية كناخبة ومرشحة, يتبع ذلك خطوات في المستقبل القريب. لتعزيز دورها ومكانتها الاجتماعية.

لقد حان الوقت أن يكون للمرأة دوراً رياداً في بناء مجتمع مدني وهي موجوده بالفعل ,ولكن نـأمل مزيداً من الصلاحيات لتثبت عطائها وتنشر ثقافتها, وبالتالي لا يمكن إقصاء المرأة اجتماعياً ولا ثقافياً فهي نصفه الثاني وقد كفل لها الشرع حقوقاً وواجبات كالرجل, وبالتالي من الخطأ أن لا ندع مجال لها تصويتاً وترشيحاً المجلس, وهي قادرة على تجاوز عقبة العادات والتقاليد التي سلبت حقها وطمست دورها, والقضاء على تلك النظرة الدونية  التي تقول أنها أداة للتفريخ وإشباع الشهوات.

والبعض شاهد كيف اعضاء المجلس السابق وضعوا لنا القمر في يد والشمس في يدا , ماهي إلا  أضغاث احلام وصور وعبارات ووعود وأمنيات لا أكثر.

إذن المرأة السعودية قادرة على التغير مع ضرورة معرفة مدى الصلاحيات الممنوحة لها حتى يمكنها التحرك في حدود المعقول والمسموح.

ولن يتقدم المجتمع وبنيته الاقتصادية والسياسية والثقافية الا بدخول تلك البنى إنطلاقاً من المجلس البلدي, وهوالمحك والعنصر الهام في عملية التنمية المحلية.

 لقد كانت ولازالت المرأة السعودية مصدر فخر واعتزاز من قبل الدولة من خلال فسح المجال  لها في جميع الانشطة على كافة الصعد المحلية والدولية.

ومن هنا لدي مجموعة من المقترحات تصب في مصلحة انتخاب المرأة وهي ضرورة وضع صورة واضحه لمدى الصلاحيات الممنوحة للمرأة , مساهمة الاعلام المحلي بنشر ثقافة أن المرأة قادرة على التغير, إعطاء المرأة فرصه للدخول لتثبت جدارتها وعطائها. تهيئة الجو الاعلامي المناسب لبرنامجها الانتخابي.

إضافة تعليق
الاسم
الايميل (لن ينشر)
التعليق
الكود الأمني captcha
لا يوجد تعليقات حتي الان
حجب سناب شات بالسعودية

لأننا نحبهم ونحبكم..!!

صحيفة غدير القطيفف - زهراء عبد الله منذ زمن وال

آل عجيان يفكك رموز الاحلام

صحيفة غدير القطيف _ حكيمة الجنوبي - أصدقاء تعزي

التحدي الكبير تحت parking

صحيفة غدير القطيف- معصومة ال ياسين | القطيف

سنابس تنهي برنامج تأهيل المقبلات على الزواج

صحيفة غدير القطيف _ نجمه النجمة أقيم في مقر

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  

امرأة تطلب الطلاق لرغبتها في <الجماع >ثلاث مرات يوميًا!

صحيفة غدير القطيف  رفعت زوجة دعوى في محكمة

أم شيماء ولجنتها التطوعية الخيرية

صحيفة غدير القطيف   في ليلة من ليالي الخير

لجنة تراحم تزور مستشفى الظهران العام

صحيفة غدير القطيف  تصوير بندر الش

الظهور الأول للفنانة المعتزلة ( زينب العسكري) و الكشف عن هوية زوجها!-صورة

صحيفة غدير القطيف من بعد غياب و اعتزال سنوات قا

لجين عمران تكشف عن مفاجأة من العيار الثقيل !!!-صور

صحيفة غدير القطيف  كشف الإعلامية لجين عم

تقرير يوم العالمي لليتيم بالقطيف.

صحيفة غدير القطيف  في يوم 19/ 6/ 1453ه ، م

تهنئة من صحيفة غدير القطيف

صحيفة غدير القطيف   تتشرف صحيفة غدير القطيف

إبرة توازن

في هذا الزمن الرديء،، حيث أكثرنا رفاق في جبهة المق

الأستاذ علي الزريع محاضرا لـــ(( انطلاق مهرجان العمل التطوعي الرابع ))

صحيفة غدير القطيف  لكل مجتمع مثقف وواعي له منظم

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  الحس

المهندس آل خيري يمتلك أول متحف بالخليج للدينصورات

صحيفة غدير القطيف - حسن آل ناصر  عندما يقع الإن

زيارات اليوم: 1127
زيارات الأمس: 2227
زيارت الموقع حتي الان: 629620
المتواجدون الان: 6