السيد شريف الخضراوي
الخميس, 12-11 01:55 صباحاً
فكر الفساد
ببكلريوس اعلام جامعة الملك سعود
(0) تعليقات
 
حينما أردت أن أتحدث عن هذا الموضوع كان من حولي يقولوا لي أن أبتعد وأن أكفي نفسي شر الناس لكن وصل الأمر لعدم السكوت حتى لا نكون شياطين ، فحينما نتحدث عن الفساد يجب علينا أن نتحدث عن جميع أنواع الفساد وحينما نتحدث عن الإصلاح يجب أن نصلح أنفسنا أولاً فكثير من الفساد الذي نتهم فيه الغير يحدث بسببنا نحن ، حيث أننا إتكاليين والتنظير والكلام في المجالس هو الذي نفتخر فيه ، وفتل العضلات على بعضنا لنتحدث عن بعض أنواع الفساد فينا . حينما أجلس بجانب البحر وأزعج من حولي وأقوم برمي المخلفات في البحر وأخرب الزرع وأمتلك المكان أليس هدا فساد؟! حينما أرى من يرمي القاذورات ويؤذي الغير وأسكت عنه ، حينما أذهب إلى المستشفى و أتعدى على المكان بالإهمال أو التكسير والتخريب أليس هذا فساد؟! كل ذلك ونقول نريد أن نصلح. حينما ترى مدير المستشفى مهمل وتكافئه ، وترى القاضي الفلاني كاذب وتكرمه ، حينما ترى الفتيات يزاحمن الشباب بدون حياء أليس هذا فساد؟! حينما يكون نشر مقاطع الرذيله والغناء مباح ، حينما أفكر في مكان السكن الذي أعيش فيه ولا اجد وآراء المؤتمن عليه من كثرة التفكير يعيش في قصر ، أليس هدا فساد ؟! حينما أعامل الناس حسب مركزهم المادي ، حينما أتلاعب وأغش في العمل ، حينما أتعدى على حقوق الاخرين وأحجز الأرض القريبة من منزلي لي أنا فقط وممنوع الوقوف فيها ، وحينما يرى موظف البلدية ذلك وهو يقوم بنفس الفعل أليس هذا فساد ؟! كل ذلك ونقول نريد أن نصلح ، نريد الخير ، نريد الحقوق ، نريد ونريد بلغ التجاوز في أخد ملك الناس بالتحايل على القانون حتى أصبح الأمر عادي وليس فيه حرمه ولا سرقة، الحرام حرام وإن اجتمع عليه الناس، أسواق متنقلة وعمل بين المنازل ورمي الأوساخ وإغلاق الطريق بحجة الرزق الحلال في أذى المؤمنين شيء حلال؟! بناء المنازل وعدم توفير موقف للسيارة والبحث عن من ينجز المعاملة ، نحن من علمناهم على أن يأخذوا منا، نحن من سمح لهم بذلك نحن الذين اأردنا أن يسرقونا نحن الذين أعطيناهم وسكتنا عنهم كل ذلك بحجة إنجاز العمل او أن الامر لا يعنينا. السكوت عن السرقة والسكوت عن التخريب وعدم التفضل ورفع الظلم حيث يردد الكثير ما الفائدة لن نستفيد ، قم بما هو واجب عليك حتى ترضي قرارة نفسك . ترى مستوصف من الساعه التاسعة مفتوح المتواجد فيه شخص واحد او اللعب في الدوام وتقسيم ساعات العمل بين الموظفين ، من الخاسر و المنتظر في طابور الصف ، هو نحن لماذا لا نرفض هذا وفي البلدية تسجيل عدد من عمال في النظافة والمتواجد ربع العدد والسكوت على ذلك او سيارت عفى عليها الزمن تركها في مكانها عثرة . من المفسد كي نحاسب ؟! أولا نحاسب انفسنا حتى لايكون للفساد مكان .
إضافة تعليق
الاسم
الايميل (لن ينشر)
التعليق
الكود الأمني captcha
لا يوجد تعليقات حتي الان
حجب سناب شات بالسعودية
رأي اخر 14%
ضد 43%
مع 43%

لأننا نحبهم ونحبكم..!!

صحيفة غدير القطيفف - زهراء عبد الله منذ زمن وال

آل عجيان يفكك رموز الاحلام

صحيفة غدير القطيف _ حكيمة الجنوبي - أصدقاء تعزي

التحدي الكبير تحت parking

صحيفة غدير القطيف- معصومة ال ياسين | القطيف

سنابس تنهي برنامج تأهيل المقبلات على الزواج

صحيفة غدير القطيف _ نجمه النجمة أقيم في مقر

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  

امرأة تطلب الطلاق لرغبتها في <الجماع >ثلاث مرات يوميًا!

صحيفة غدير القطيف  رفعت زوجة دعوى في محكمة

أم شيماء ولجنتها التطوعية الخيرية

صحيفة غدير القطيف   في ليلة من ليالي الخير

لجنة تراحم تزور مستشفى الظهران العام

صحيفة غدير القطيف  تصوير بندر الش

الظهور الأول للفنانة المعتزلة ( زينب العسكري) و الكشف عن هوية زوجها!-صورة

صحيفة غدير القطيف من بعد غياب و اعتزال سنوات قا

لجين عمران تكشف عن مفاجأة من العيار الثقيل !!!-صور

صحيفة غدير القطيف  كشف الإعلامية لجين عم

تقرير يوم العالمي لليتيم بالقطيف.

صحيفة غدير القطيف  في يوم 19/ 6/ 1453ه ، م

تهنئة من صحيفة غدير القطيف

صحيفة غدير القطيف   تتشرف صحيفة غدير القطيف

إبرة توازن

في هذا الزمن الرديء،، حيث أكثرنا رفاق في جبهة المق

الأستاذ علي الزريع محاضرا لـــ(( انطلاق مهرجان العمل التطوعي الرابع ))

صحيفة غدير القطيف  لكل مجتمع مثقف وواعي له منظم

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  الحس

المهندس آل خيري يمتلك أول متحف بالخليج للدينصورات

صحيفة غدير القطيف - حسن آل ناصر  عندما يقع الإن

زيارات اليوم: 503
زيارات الأمس: 2876
زيارت الموقع حتي الان: 509920
المتواجدون الان: 1