الشاعر محسن الزاهر
الاثنين, 16-06 01:57 صباحاً
الإبداع حالة معقدة.
كاتب وشاعر
(0) تعليقات

هناك مثل انجليزي ”الشاعر يولد ولا يُخلق“

ليس بالقراءة يُخلق الإبداع، بالتأكيد فإن القراءة تغذي الحالة الإبداعية وتجعلها ظاهرة في أجمل صورها، ولكن في ذات الوقت ”فاقد الشيء لا يعطيه“ فالذي يفتقر للموهبة الفنية سواء كانت على مستوى الكتابة أو على مستوى الفنون الأخرى، فإن التغذية الفنية لن تكون سبباً في خلق الموهبة الفنية، ولكل فن من الفنون زاده الذي يتزود منه ”وزاد الشاعر القراءة“

فالعملية الإبداعية هي حالة معقدة جداً لذلك لا يمكن للحواس رصدها فهي مزيج من «روح ومزاج ونفسية.. الخ»

وكأنك تبحث عن خيط من نور داخل أعماق البحر حتى وإن وجدته سوف يستعصي عليك الإمساك به.

كان عباس العقاد كاتباً موسوعياً وله من الخبرة المعرفية الشيء الكثير وقد طرق أبواب كثيرة في مجالات مختلفة «الفلسفة  الدين  الفكر  الأدب»

ولكنه حين أراد أن يكون شاعراً مبدعاً لم يوفق كثيراً كما كان حاله في المجالات الأخرى من أبواب الفكر والنقد

وقد ألف العقاد عشرة دواوين شعرية:

1 وحى الاربعين2 - هدية الكروان3 - عابر سبيل 4 - يقظة الصباح 5 - وهج الظهيرة 6 - أشباح الأصيل7 - أشجان الليل 8 - أعاصير مغرب 9 - بعد الأعاصير 10 - عرائس وشياطين.

فالموهبة ليست مقرونة بالحصية المعرفية ولكن العلاقة بينهما علاقة ثانوية ”تحصيل حاصل“

في الضفة الأخرى من المغرب العربي كان الشاعر التونسي أبو القاسم الشابي شاعراً موهوباً وقد رحل عن الدنيا وعمره لم يتجاوز الخمسة والعشرين ربيعاً، فرغم حداثة سنه ترك لنا قصائداً خالدة ومن أشهرها «إرادة الحياة»

يقول الراجز الجاهلي:

إِنِّي وَإِنْ كُنْتُ صَغِيرَ السِّنِّ *** وَكَانَ فِي العَيْنِ نُبُوٌّ عَنِّي

فَإِنَّ شَيْطَانِي أَمِيرُ الجِنِّ *** يَذْهَبُ بِي في الشِّعْرِ كُلَّ فَنِّ

لم تكن موهبة الشابي نتيجة حصيلة معرفية فعمره القصير لم يكن يتيح له أن يتزود من العلوم والمعارف فقد اكتفى بالثقافة الشعرية والاعتماد على الموهبة بشكل أساس.

يقول فاروق حسان ”لا بد من الإقرار أن المرء لا يصير أديباً لمجرد أنه قرأ وحصل فالأدب يعتمد بشكل رئيس على الموهبة التي تسير جنباً إلى جنب مع الثقافة والتمرين المستمر على فنون التعبير الأدبي المتباينة...“

والمتنبي إلى جانب الموهبة الشعرية عمل صقل تلك الموهبة فكان يلازم الوراقين الذين يبيعون الكتب كما كان يحضر مجالس الدرس التي يلقيها العلماء في العلوم المختلفة وكان أيضا يملك موهبة الحفظ

وعندما هاجر المتنبي إلى الكوفة كان لا يترك الحلقات من الدروس التي تلقى في مساجدها خاصة في الشعر والنحو كما زود نفسه بالفلسفة والفكرة والمعارف الأخرى وكان المتنبي قارئاً نهماً فزاد هذا على ذاك فملأ الدنيا وشغل الناس، وهو القائل:

أَعَزُّ مَكانٍ في الدُنى سَرجُ سابِحٍ *** وَخَيرُ جَليسٍ في الزَمانِ كِتابُ

إضافة تعليق
الاسم
الايميل (لن ينشر)
التعليق
الكود الأمني captcha
لا يوجد تعليقات حتي الان
حجب سناب شات بالسعودية

لأننا نحبهم ونحبكم..!!

صحيفة غدير القطيفف - زهراء عبد الله منذ زمن وال

آل عجيان يفكك رموز الاحلام

صحيفة غدير القطيف _ حكيمة الجنوبي - أصدقاء تعزي

التحدي الكبير تحت parking

صحيفة غدير القطيف- معصومة ال ياسين | القطيف

سنابس تنهي برنامج تأهيل المقبلات على الزواج

صحيفة غدير القطيف _ نجمه النجمة أقيم في مقر

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  

امرأة تطلب الطلاق لرغبتها في <الجماع >ثلاث مرات يوميًا!

صحيفة غدير القطيف  رفعت زوجة دعوى في محكمة

أم شيماء ولجنتها التطوعية الخيرية

صحيفة غدير القطيف   في ليلة من ليالي الخير

لجنة تراحم تزور مستشفى الظهران العام

صحيفة غدير القطيف  تصوير بندر الش

الظهور الأول للفنانة المعتزلة ( زينب العسكري) و الكشف عن هوية زوجها!-صورة

صحيفة غدير القطيف من بعد غياب و اعتزال سنوات قا

لجين عمران تكشف عن مفاجأة من العيار الثقيل !!!-صور

صحيفة غدير القطيف  كشف الإعلامية لجين عم

تقرير يوم العالمي لليتيم بالقطيف.

صحيفة غدير القطيف  في يوم 19/ 6/ 1453ه ، م

تهنئة من صحيفة غدير القطيف

صحيفة غدير القطيف   تتشرف صحيفة غدير القطيف

إبرة توازن

في هذا الزمن الرديء،، حيث أكثرنا رفاق في جبهة المق

الأستاذ علي الزريع محاضرا لـــ(( انطلاق مهرجان العمل التطوعي الرابع ))

صحيفة غدير القطيف  لكل مجتمع مثقف وواعي له منظم

تقرير مصور: وفد من القنصلية الأمريكية يزور هيئة كربلاء الصغرى

صحيفة غدير القطيف - علي عبد الملك الخنيزي  الحس

المهندس آل خيري يمتلك أول متحف بالخليج للدينصورات

صحيفة غدير القطيف - حسن آل ناصر  عندما يقع الإن

زيارات اليوم: 104
زيارات الأمس: 2184
زيارت الموقع حتي الان: 704762
المتواجدون الان: 5